منتدى تلات عبد القادرللعلوم والمعارف والثقافات

أخي الزائر انت غير مسجل يمكنك التسجيل والمساهمة معنا في إثراء المنتدى ...وأهلا وسهلا بك دوما ضيفا عزيزا علينا ...شكرا لك لاختيار منتدانا كما ندعوك لدعوة اصدقائك للاستفادة من المنتدى وإثرائه ..شكرا وبارك الله فيكم جميعا
منتدى تلات عبد القادرللعلوم والمعارف والثقافات

منتدى تلات عبد القادر للعلوم والمعارف والثقافات لكل الفئات العمرية والأطياف الفكرية

اخي الزائر شكرا لك على اختيارك لمنتدانا ..كما نرجو لك وقتا ممتعا واستفادة تامة من محتويات المنتدى..وندعوك زائرنا الكريم للتسجيل والمشاركة في إثراء المنتدى ولو برد جميل ...دمت لنا صديقاوفيا..وجزاك الله خيرا.

المواضيع الأخيرة

» شاهد ماذا قال اشهر الملحدين قبل وداعهم الدنيا بلحظات ..!!
السبت 21 يوليو 2018 - 20:48 من طرف Admin

» تحميل مطبوعات الجامعة الإسلامية
السبت 14 يوليو 2018 - 14:14 من طرف Admin

» تحميل مطبوعات الجامعة الإسلامية
السبت 14 يوليو 2018 - 14:14 من طرف Admin

»  عرض: منهجية تسيير حصص الرياضيات للسنة الثالثة والرابعة الابتدائي حسب المناهج الجديدة
الثلاثاء 3 أكتوبر 2017 - 13:08 من طرف زائر

» رنات اسلامية Mp3 اجمل نغمة موبايل في العالم
الأحد 1 أكتوبر 2017 - 11:08 من طرف زائر

» رنات موبايل اسلامية الله اكبر
الأحد 1 أكتوبر 2017 - 11:04 من طرف زائر

» جديد رنات الهاتف دعاء الحمد لله 2015
الأحد 1 أكتوبر 2017 - 10:57 من طرف زائر

» تنزيل نغمات اسلامية رنة بدون موسيقى 2017
الأحد 1 أكتوبر 2017 - 10:56 من طرف زائر

» رنات الجوال تحميل نغمات أدعية Mp3 مجانا
الأحد 1 أكتوبر 2017 - 10:54 من طرف زائر

» ميادين اللغة العربية وتسيير حصصها في مناهج الجيل الثاني.
الأربعاء 6 سبتمبر 2017 - 11:20 من طرف Admin

»  منهجية تسيير أسبوع الإدماج في مواد اللغة العربية والتربية الإسلامية والتربية المدنية للسنة الأولى
الأربعاء 6 سبتمبر 2017 - 11:18 من طرف Admin

» دفتر المعالجة البيداغوجية لجميع السنوات ومتوافق مع الجيل 2
الأربعاء 6 سبتمبر 2017 - 11:11 من طرف Admin

» عروض كل مواد السنة الثالثة والسنة الرابعة وفق المناهج الجديدة مدعم بأنشطة تساعد على الفهم والإدراك
الأربعاء 6 سبتمبر 2017 - 11:04 من طرف Admin

» New1 مفاهيم أساسية في المناهج الجديدة(للأستاذ عبد البارئ)
الأربعاء 6 سبتمبر 2017 - 11:02 من طرف Admin

» ملخصات مستجدات المناهج في الطور الثاني
الأربعاء 6 سبتمبر 2017 - 11:01 من طرف Admin

التبادل الاعلاني

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

  • إرسال موضوع جديد
  • إرسال مساهمة في موضوع

الزيـــديــــــة

شاطر
avatar
Admin
المشرف العام
المشرف العام

عدد المساهمات : 5358
تاريخ التسجيل : 17/06/2008

مرحبا بك زائرنا الكريم الزيـــديــــــة

مُساهمة من طرف Admin في الإثنين 5 يناير 2009 - 19:52

MAWS4
BODY { MARGIN: 30 }
BODY { FONT-FAMILY: Traditional Arabic; FONT-SIZE = 28;}







الزيـــديــــــة



التعــريـــف:

الزيدية أقرب فرق الشيعة
من أهل السنة والجماعة حيث تتصف بالاعتدال والقصد والابتعاد عن التطرف والغلو، كما
أن نسبتها ترجع إلى مؤسسها زيد بن علي زين العابدين الذي صاغ نظرية شيعية متميزة في
السياسة والحكم جاهد من أجلها وقتل في سبيلها.




التأسيــس وأبـــرز الشخصــيات:


- ترجع الزيدية إلى زيد
بن علي زين العابدين بن الحسين بن علي رضي الله عنه (80 - 122هـ)، قاد ثورة شيعية
في العراق ضد الأمويين أيام هشام بن عبد الملك، فقد دفعه أهل الكوفة لهذا الخروج ثم
ما لبثوا أن تخلوا عنه وخذلوه عندما علموا بأنه لا يتبرأ من الشيخين أبي بكر وعمر
ولا يلعنهما، بل يترضى عنهما، فاضطر لمقابلة جيش الأمويين وما معه سوى 500 فارس حيث
أصيب بسهم في جبهته قضى عليه.


- تنقل في البلاد
الشامية والعراقية باحثاً عن العلم أولاً وعن حق أهل البيت في الإِمامة ثانياً، فقد
كان تقياً ورعاً عالماً فاضلاً مخلصاً شجاعاً وسيماً مهيباً ملماً بكتاب الله وبسنة
رسول الله صلى الله عليه وسلم.


- تلقى العلم والرواية
عن أخيه الأكبر محمد الباقر الذي يعد أحد الأئمة الاثنى عشر عند الشيعة
الإِمامية.


- اتصل بواصل بن عطاء
رأس المعتزلة وتدارس معه العلوم، فتأثر به وبأفكاره التي نقل بعضها إلى الفكر
الزيدي.


- تتلمذ عليه أبو حنيفة
النعمان وأخذ عنه العلم.


- من مؤلفاته كتاب
المجموع في الحديث، وكتاب المجموع في الفقه، وهما في كتاب واحد اسمه المجموع
الكبير، رواهما عنه تلميذه أبو خالد عمرو بن خالد الواسطي الهاشمي بالولاء، الذي
مات في الربع الثالث من القرن الثاني للهجرة.


- أما ابنه يحيى بن زيد
فقد خاض المعارك مع والده، لكنه تمكن من الفرار إلى خراسان حيث لاحقته سيوف
الأمويين فقتل هناك سنة 125هـ.


- فُوِّض الأمر بعد يحيى
إلى محمد وإبراهيم.


- خرج محمد بالمدينة
فقتله عاملها عيسى بن ماهان.


- وخرج إبراهيم بالبصرة
فكان مقتله فيها بأمر من المنصور.


- أحمد بن عيسى بن زيد -
حفيد مؤسس الزيدية - أقام بالعراق، وأخذ عن تلاميذ أبي حنيفة فكان ممن أثرى هذا
المذهب وعمل على تطويره.


- من علماء الزيدية
القاسم بن إبراهيم المرسي بن عبد الله بن الحسين بن علي بن أبي طالب (170 - 242هـ)
تشكلت له طائفة زيدية عرفت باسم القاسمية.


- جاء من بعده حفيده
الهادي إلى الحق يحيى بن الحسين بن القاسم (245 - 298هـ) الذي عقدت له الإِمامة
باليمن فكان ممن حارب القرامطة فيها، كما تشكلت له فرقة زيدية عرفت باسم الهادوية
منتشرة في اليمن والحجاز وما والاها.


- ظهر للزيدية في بلاد
الديلم وجيلان إمام حسيني هو أبو محمد الحسن بن علي بن الحسن بن زيد بن عمر بن
الحسين بن علي رضي الله عنه والملقب بالناصر الكبير (230 - 304هـ) عرف باسم
الأطروش، فقد هاجر هذا الإِمام إلى هناك داعياً إلى الإِسلام على مقتضى المذهب
الزيدي فدخل فيه خلق كثير صاروا زيديين ابتداء.


- ومنهم الداعي الآخر
صاحب طبرستان الحسن بن زيد بن محمد بن إسماعيل بن الحسن بن زيد بن الحسن بن علي رضي
الله عنه والذي تكونت له دولة زيدية جنوب بحر الخزر سنة 250هـ.


- وقد عرف من أئمتهم
محمد بن إبراهيم بن طباطبا، الذي بعث بدعاته إلى الحجاز ومصر واليمن والبصرة. ومن
شخصياتهم البارزة كذلك مقاتل بن سليمان، ومحمد بن نصر. ومنهم أبو الفضل ابن العميد
والصاحب بن عباد وبعض أمراء بني بويه.


- خرجت عن الزيدية ثلاث
فرق طعن بعضها في الشيخين، كما مال بعضها عن القول بإمامة المفضول، وهذه الفرق
هي:


-1 الجارودية :
أصحاب أبي الجارود زياد بن أبي زياد.


-2 السليمانية :
أصحاب سليمان بن جرير.


-3 الصالحية :
أصحاب الحسن بن صالح بن حي.


-4 البترية :
أصحاب كثير النوى الأبتر.


- الفرقتان الصالحية
والبترية متفقتان ومتماثلتان في الآراء.


- هذه الفرق بجملتها لم
يعد لها مكانة بارزة عند الزيدية المعاصرة التي تقتفي نهج الإِمام زيد من حيث القصد
والاعتدال.




الأفـــكار والمعتقــدات:


- يُجيزون الإِمامة في
كل أولاد فاطمة، سواء أكانوا من نسل الإِمام الحسن أم من نسل الإِمام
الحسين.


- الإِمامة لديهم ليست
بالنص، إذ لا يشترط فيها أن ينص الإِمام السابق على الإِمام اللاحق، بمعنى أنها
ليست وراثية بل تقوم على البيعة، فمن كان من أولاد فاطمة وفيه شروط الإِمامة كان
أهلاً لها.


- لا يجوز عندهم أن يكون
الإِمام مستوراً إذ لابد من اختياره من قبل أهل الحل والعقد، ولا يتم اختياره إلا
إذا أعلن عن نفسه مبيناً أحقيته بالإِمامة.


- يجوز لديهم وجود أكثر
من إمام واحد في وقت واحد في قطرين مختلفين.


- تقول الزيدية بالإِمام
المفضول مع وجود الأفضل إذ لا يُشترط أن يكون الإِمام أفضل الناس جميعاً بل من
الممكن أن يكون هناك للمسلمين إمام على جانب من الفضل مع وجود من هو أفضل منه على
أن يرجع إليه في الأحكام ويحكم بحكمه في القضايا التي يدلي برأيه
فيها.


- معظم الزيدية يقرون
خلافة أبي بكر وعمر، ولا يلعنونهما كما تفعل فرق الشيعة، بل يترضون عنهما، ويقرون
بصحة خلافة عثمان مع مؤاخذته على بعض الأمور.


- يميلون إلى الاعتزال
فيما يتعلق بالذات والصفات، والجبر والاختيار. ومرتكب الكبيرة يعتبرونه في منزلة
بين المنزلتين كما تقول المعتزلة ولكنه غير مخلد في النار إذ يعذب فيها حتى يطهر من
ذنبه ثم ينتقل إلى الجنة.


- يرفضون التصوف رفضاً
قاطعاً.


- يخالفون الشيعة في
زواج المتعة ويستنكرونه.


- يتفقون مع الشيعة في
زكاة الخمس وفي جواز التقية إذا لزم الأمر.


- هم متفقون مع السنة
بشكل كامل في العبادات والفرائض سوى اختلافات قليلة في الفروع من مثالها:


    يقولون "حي على خير العمل" في الأذان على الطريقة
    الشيعية.

    صلاة الجنازة لديهم خمس تكبيرات.
    يرسلون أيديهم في الصلاة.
    صلاة العيد تصح فرادى وجماعة.
    يحكمون ببطلان الصلاة خلف الفاجر.
    فروض الوضوء عشرة .


- وتقليد أهل البيت أولى
من غيرهم.


- يقولون بوجوب الخروج
على الإِمام الظالم الجائر ولا تجب طاعته.


- لا يقولون بعصمة
الأئمة عن الخطأ، كما لا يغالون في رفع أئمتهم على غرار ما تفعله معظم فرق الشيعة
الأخرى.


- لكن بعض المنتسبين
للزيدية قرروا العصمة لأربعة فقط من أهل البيت هم علي وفاطمة والحسن
والحسين.


- لا يوجد عندهم مهدي
منتظر.


- يستنكرون "نظرية
البداء" التي قال بها المختار الثقفي الذي كان يسجع سجع الكهان فإذا جاء الأمر على
عكس ما قال علل ذلك بأن يقول للناس: قد "بدا" لربكم تغيير علمه، إلا أن الزيدية
تقرر بأن علم الله أزلي قديم غير متغير وكل شيء مكتوب في اللوح
المحفوظ.


- قالوا بوجوب الإِيمان
بالقضاء والقدر مع اعتبار الإِنسان حراً مختاراً في طاعة الله أو عصيانه، ففصلوا
بذلك بين الإِرادة وبين المحبة أو الرضا وهو رأي أهل البيت من
الأئمة.


- مصادر الاستدلال عندهم
كتاب الله، ثم سنة رسول الله، ثم القياس ومنه الاستحسان والمصالح المرسلة، ثم يجئ
بعد ذلك العقل، فما يقر العقل صحته وحسنه يكون مطلوباً وما يقر قبحه يكون منهياً
عنه.




الجــذور الفــكرية والعقائـــدية:


- يتمسكون بالعديد من
القضايا التي يتمسك بها الشيعة كأحقية أهل البيت في الخلافة وتفضيل الأحاديث
الواردة عنهم على غيرها، وتقليدهم، وزكاة الخمس، فالملامح الشيعية واضحة في مذهبهم
على الرغم من اعتدالهم.


- تأثر الزيدية
بالمعتزلة فانعكست اعتزالية واصل بن عطاء عليهم وظهر هذا جلياً في تقديرهم للعقل
وإعطائه أهمية في الاستدلال، إذ يجعلون له نصيباً وافراً في فهم العقائد وفي تطبيق
أحكام الشريعة وفي الحكم بحسن الأشياء وقبحها فضلاً عن تحليلاتهم للجبر والاختيار
ومرتكب الكبيرة والخلود في النار.


- أخذ أبو حنيفة عن زيد،
كما أن حفيداً لزيد وهو أحمد بن عيسى بن زيد قد أخذ عن تلاميذ أبي حنيفة في العراق،
وقد تلاقى المذهبان الحنفي السني والزيدي الشيعي في العراق أولاً، وفي بلاد ما وراء
النهر ثانياً مما جعل التأثر والتأثير متبادلاً بين الطرفين.




الانتشـــار ومواقـــع النفـــوذ:


-1 قامت دولة
للزيدية أسسها الحسن بن زيد سنة 250هـ في أرض الديلم وطبرستان.


-2 الهادي إلى الحق
أقام دولة لهم لها في اليمن في القرن الثالث الهجري.


-3 انتشرت الزيدية
في سواحل بلاد الخزر وبلاد الديلم وطبرستان وجيلان شرقاً، وامتدت إلى الحجاز ومصر
غرباً، وتركزت في أرض اليمن حيث لا تزال تشكل أكثر من ثلثي السكان فيها.
  • إرسال موضوع جديد
  • إرسال مساهمة في موضوع

الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 19 نوفمبر 2018 - 11:10